كتف الآيباد مرض جديد يصيب مستخدمي الهواتف الذكية والتابلت

كتف الآيباد مرض جديد يصيب مستخدمي الهواتف الذكية والتابلت

 

منذ فترة بدأت أعاني من آلام شديدة جدا في منطقة الرقبة والكتفين، وظننت أنه ربما يكون بسبب تغييرات الجو والتقلبات المناخية بسبب دخول فصل الشتاء بعدما خرجنا من هذا الصيف القاسي.

 

ولما بات الأمر مزمنا وأصبحت الآلام لا تنقطع، فقمت بعمل بحث عن الأمر واكتشفت أن السبب المباشر هو عكوفي على استخدام هاتفي الذكي وانتقالي من هذا الهاتف إلى ذاك على مدار اليوم لمتابعة العمل وكذلك أموري الشخصية والخاصة، واكتشفت أنني مصاب بمرض جديد لوم يقتصر الأمر عليّ وحدي حيث وجدته منتشرا عند العديد من الناس حتى أن الأطباء صنفوه على أنه حالة مرضية جديدة يعاني منها الكثيرين، وهذا ما ذكرته وكالة أنباء الشرق الأوسط في تقرير نشره موقع ياهو منذ فترة.

 

Nick_injured

وقد جاء في هذا التقرير:

حذر طبيب بريطاني شهير يدعى توني كوشهار من أن أجهزة الكومبيوتر اللوحي مثل «آي باد» و«كيندل» – وبالطبع الأجهزة اللوحية الأخرى التي أصبحت أكثر من أن تحصى -، والتي حققت انتشارا واسعا خلال الفترة الأخيرة تزيد من مخاطر الإصابة بآلام الرقبة والأكتاف.

وذكر الطبيب الذي يعتبر من أبرز الأطباء المتخصصين في إصابات الكتف في بريطانيا، في تصريحات نقلتها مجلة «بي سي وورلد» الأميركية، أنه أصبح يعالج أسبوعيا قرابة عشرين مريضا يعانون مشكلات في الكتف ناجمة عن استخدام كومبيوترات «آي باد».

 

وأوضح كوشهار، أن «الإمساك بجهاز (آي باد) في وضعية أسفل الرأس يدفع المستخدم إلى الانحناء برقبته إلى أسفل بزاوية حادة، وهو ما يزيد من الضغط على الفقرات العنقية». وأضاف، أن «هذه المشكلات لا تؤثر فقط على مستخدمي الكومبيوترات اللوحية، بل أيضا تؤثر على مستخدمي الهواتف الذكية».

 

وقد أرجع ذلك إلى سببين:

أولهما أن المستخدم يكثر من الانحناء إلى الأمام للنظر إلى شاشة الهاتف من أجل الكتابة وتصفح الإنترنت.

وثانيهما أن المستخدم كثيرا ما يضع الهاتف ما بين أذنه وكتفه، ثم ينحني برقبته جهة اليمين أو اليسار من أجل تثبيت الجهاز في الوقت الذي ينشغل فيه بأداء مهام أخرى بيديه.

 

وينصح كوشهار مستخدمي هذه الأجهزة الإلكترونية بعدم الانحناء بالرقبة أثناء استخدامها، موضحا أن أفضل وضعية للاستخدام هي أن يكون الجهاز أمام الوجه مباشرة، كما ينصح أيضا بضرورة أخذ فترات من الراحة مع تحريك الرقبة ومد الكتفين في تلك الأثناء.

 

ويقول الطبيب البريطاني الشهير، أنه ينبغي نقل الكومبيوتر اللوحي ما بين اليدين اليمنى واليسرى باستمرار أثناء الاستخدام، والانتباه عند أقل شعور بالألم للحيلولة دون الإصابة بالحالة المرضية التي تعرف باسم «كتف الآي باد» التي تأخذ شكل آلام في الكتف وجوانب الظهر أو الجزء العلوي من الذراعين.

 

جدير بالذكر أن التقرير أعلاه يتحدث عن الأيباد، إلا أن الأمر أوسع من ذلك، فهو ينطبق أيضا على كل مستخدمي الأجهزة الذكية الجديدة والتي أصبحت لا تفارق أيديهم ليل مع نهار، وأحيانا في ساعات النوم تبقى بجوارهم لتكون أول ما يستخدمونه فور استيقاظهم لمتابعة الإشعارات الجديدة في برامج التواصل الاجتماعي أو الأخبار من حولهم أو حتى إرسال رسالة الصباح لشخص عزيز عليهم والرد على المراسلات التي جرت أثناء نومهم. هذه الحالة من إدمان استخدام الأجهزة الذكية عموما واللوحية خصوصا أصبح لها آثار سلبية على صحتنا يجب الحذر منها.

 

أخبرنا عن تجربتك مع هذه الآلام، وكيف أمكنك التعامل معها؟ هل لديك نصائح تريد أن تفيد بها الآخرين؟ أترك تعليقك.

جاري تحميل الفيديوهات...

الذهاب لأعلى